Get Adobe Flash player

منظمة تموز تنظم ورشة عمل لشباب الجامعات لإبداء أرائهم حول شكل الدولة المدنية الحديثة

قراءات نقدية لقانون محو الأمية في العراق والبيئة المدرسية

وزارة المرأة وناشطات يدعون الى تشريع قوانين تساوي المرأة بالرجل

قائمة كتاب آراء ومواقف

بحث في الموقع

النشرة البريدية

أسمك  :
أيميلك :
 

قناة الدليل


نحن هنا العراق

الفيس بوك

خريطة زوار الموقع

التفاصيل

بلدنا طريقنا نحو السلام والتعايش


2016-09-04

بلدنا طريقنا نحو السلام والتعايش

 يحاول مجموعة من الشباب العراقي من خلال تدريبات (بلدنا طريقنا ) بث رسائل سلام والمساهمة في بناء مجتمع رافض للتعصب والارهاب. 

حيث أختتمت يوم الاربعاء ٣١-أب -٢٠١٦ الدورة التدريبة الاولى للمرحلة الثانية من مشروع بلدنا طريقنا بمدينة اربيل وهو احد مشاريع معهد صحافة الحرب والسلام في العراق وضم التدريب مايقارب (٤٠) مشارك من الشباب الناشط على صفحات الفيسبوك وجاء التدريب بمحورين مهمين الاول حول التخطيط الاستراتيجي والمدافعة مع المدرب هوگر چتو من اربيل وتناول المحور الثاني صحافة الوسائط المتعددة قدمه المدرب الأردني محمد القاق . 
وكان المعهد قد اختتم تدريبات المرحلة الاولى مطلع العام الحالي والتي ضمت (١٢٠) ناشطاً مدنياً عراقيا بدورة تدريبية ،نظم الاولى منها بمدينة أربيل والثانية في العاصمة بغداد ضمن مشروع (بلدنا طريقنا) الذي يهدف إلى تمكين المجتمع المدني العراقي من القيام بدوره وواجباته تجاه الفرد والوطن على أكمل وجه.
وقد شهد المشروع مشاركة فاعلة للمرأة حيث وصل عددهن مايقارب النصف من المتدربين. 
وتقول المشاركة منار الزبيدي (٣٦) عام صحافية من الديوانية " لقد استفدت من التدريبات في استخدام التقنيات الحديثة البسيطة والسهلة لإنجاح اي حملة سأقوم بها عبر الفيسبوك وايضا ساعدتني الدورة في كيفية كتابة المشروع والإعداد والتخطيط لحملة مدافعة ناجحة ".
وتضيف الزبيدي العاملة في مجلة عراقيات المختصة بشؤون المراة "مايميز الدورة هو الحضر الواضح للعنصر النسوي الفاعل والمشارك ولدي فكرة بتدريب عضوات المنظمة التي انتمي لها وكذلك المنظمات الآخر ى العاملة في مجال المدافعة وحقوق الانسان وحرية المراة ونشر ما تعلمناه من الدورة التدريبية".
فيما تبين دعاء عقيل البصري (٢٨)عام من العاصمة بغداد ان "الدورة ممتازة من حيث المواضيع والطرح وكان المدربين بمستوى عالي في معرفة إيصال المعلومة لدى المتلقي ".
وتضيف البصري الموظفة في وزارة الشباب والرياضة ببغداد "لقد قدم التدريب لي مهارات جديدة في اتقان التصوير وايضا التخطيط في استثمار وسائل التواصل الاجتماعي بطريقة مناسبة لطرح قضية اجتماعية والحصول على كسب تأييد المجتمع ".
التدريب من قبل المعهد وبحسب آراء المشاركين حقق فائدة كبيرة لاستثمار الطاقات الشبابية بشكل إيجابي بعيداً عن مسببات العنف والتمييز. 
بحسب ما اكدته المشاركة تقى عبد الرحيم المرشحة لمسابقة ملكة المسؤولية الاجتماعية في الوطن العربي فتقول " لقد تضمنت التدريبات مواضيع مهمه تهدف الى انشاء أفكار تخدم المجتمع وتنقذه من الإخفاقات التي قد تطال الجميع".
وتضيف تقى العاملة في مجال اغاثة النازحين وحقوق المرأة " سيحقق التدريب تنافس إيجابي بين المشتركين والمشتركات نحو الهدف الاهم وهو بث روح السلام والتعاون من خلال صحافة المواطن لتصل الجميع من دون رقابة ومنع لحرية التعبير " .
ويضيف الساكن في قضاء بلد
المشارك من محافظة كركوك المصور الصحافي محمد عبدالله (٢٩) عام يقول ان" معظم المواد التدريبية التي أخذناها تنمي من قدرات الصحفيين والناشطين وتساعدهم في التواصل مع الجمهور وتساعدنا في عملنا في مجال التصوير وإنتاج الفديوهات وفي التخطيط للتسويق وإقامة مشاريعنا الخاصة ".
ويبين عبد الله أنه يقوم حاليا باستخدام الأدوات في التواصل مع متابعيه على صفحته الخاصة مضيفاً " امل ان يزداد التفاعل والترويج مع الصفحة خصوصا بعد استخدام الأدوات الجديدة "
وتقول المبرمجة دينا عباس (٣٩) عام موظفة في وزارة الثقافة " سعيدة بمشاركتي في الورشة التدريبية لمشروع بلدنا طريقنا وكانت تجربة رائدة ومتخصصة في مجال الاعلام والحملات للمدافعة حيث كانت معلوماتي قليلة بالنسبة لحملات المدافعة".
وتبين عباس " من خلال هذه الورشة اصبح لدي فكرة عن التخطيط في اقامة حملة مدافعة عن التعايش السلمي وكيف نكون مختلفين بدياناتنا وطوائفنا ومذاهبنا ولكن نعيش كلنا بوطن واحد ، وطن يجمع كل هذه الطوائف ، نعيش بحب وسلام وآمان اتمنى ان اصل برسالتي الى اكبر عدد ممكن من مختلف شرائح المجتمع العراقي ".
وتضيف دينا وهي مدونة في الشبكة العراقية للإعلام المجتمعي" لقد استفدت ايضا من كيفية استخدام الوسائط المتعددة من شبكات التواصل الاجتماعي وكيف التصوير وتوثيق الأحداث بالصور". 
وشهد التدريب نسبة كبيرة من مشاركة الشباب بإعمار صغيرة فيقول همام شريف حسين( ٢٢)عام طالب جامعي من مدينة الناصرية " ان الدورة كانت جدا مفيدة ومثمرة حيث تمكنك من استخدام تقنيات التصوير والتواصل الاجتماعي وكصحافي او مدون سيكون هذا التدريب جزء كبير من عملي نقل الحقيقة عبر الفيسبوك ". 
ويضيف همام "ويقول أن " الفائدة الاعظم من كل هذا هو التعرف على ناشطين في مجال حقوق الانسان و بناء علاقات اجتماعية مع شخصيات ذات خبرة في مجال الاعلام و ادارة مواقع التواصل الاجتماعي وبامكاني الان استخدام آليات وادوات التواصل وكذلك قواعد التصوير الفوتوغرافي وكيفية زيادة عدد المتفاعلين في مواقع التواصل الاجتماعي" 
وعن منهاج التدريب والمواد التي قدمت يقول المدرب الأردني محمد القاق " ركزت في تدريباتي على استخدام الفن البصري في إعداد الفديوهات والتقارير في وسائط التواصل الاجتماعي وعملية المونتاج والإخراج واستخدام اليوتيوب للنشر ". 
وقد حقق التدريب التنوع من حيث المكونات والتمثيل لجميع محافظات العراق. 
فيقول القاق " تميز المشتركون في الدورة بتنوع افكارهم واتجاهاتهم ومن مدن مختلفة وكل شخص منهم لديه اهتماماته واختصاصات مختلفة الا انهم لديهم اصرار على الابداع في نشر السلام عير ما يتعلموه". 
من جانبه يقول المدرب في مجال حملات المدافعة والتخطيط هوگر چتو " حينما نتحدث عن النجاح الذي حققه التدريب عَلِينا ان نتحدث عن المشاركين وإبداعتهم وحضورهم المميز وقدرتهم على استعاب المواد وتطبيق التمارين والتدريبات ". 
ويضيف چتو " من خلال النقاش والحوار مع المشاركين من المهم ان احيي معهد صحافة الخرب والسلام على الاختيارات المناسبة والممتازة للمتدربين والتنوع في المشاركين من جميع مكونات العراق ". 
يذكر أن معهد صحافة الحرب والسلام منذ تأسيسه ولليوم يعمل على دعم الصحافيين المحليين في أكثر من 20 دولة، وقد بدأ برنامجه في العراق في العام 2003 كجزء من مهمة تحقيق إعلام مستقل، يهدف الى نشر أسس السلامة الصحفية من تدريب مهني وآخر تقني وقانوني في المناطق التي تعد بيئات خطرة وغنير آمنة بالنسبة لعمل الصحافيين والمدونين والحقوقيين .

المزيد من العناوين

التصويت

ما تقيمك لدور منظمات المجتمع المدني في مناقشة مسودات مشاريع القوانين؟

 دور فعال
 مقبول
 ضعيف
 غير محسوس
النتيجة

مواقع ذات صلة

مواقع شريكة

أحصائيات

عدد الزوار حاليا : 7
عدد زوار اليوم : 53
عدد زوار أمس : 273
عدد الزوار الكلي : 254308

الساعة الآن